التاريخ : الأربعاء 24-04-2024

ارتفاع حصيلة الشهداء في قطاع غزة إلى 34262 والاصابات إلى 77229 منذ بدء العدوان    |     الرئاسة ترحب بالتقرير الأممي الذي أكد إسرائيل لم تقدم أية أدلة تدعم مزاعمها حول "أونروا"    |     ألمانيا تعتزم استئناف التعاون مع "الأونروا" في غزة    |     جنوب إفريقيا تدعو إلى تحقيق عاجل في المقابر الجماعية بقطاع غزة    |     برنامج الأغذية العالمي: نصف سكان قطاع غزة يعانون من الجوع    |     مع دخول العدوان يومه الـ201: الاحتلال يكثف غاراته على قطاع غزة مخلّفا شهداء وجرحى    |     جامايكا تعلن الاعتراف بدولة فلسطين    |     مئات المستعمرين يقتحمون المسجد الأقصى    |     الاحتلال يغلق الحرم الإبراهيمي بحجة الأعياد اليهودية    |     أبو الغيط يرحب بنتائج التحقيق الأممي المستقل حول "الأونروا"    |     فتوح يرحب بقرار حكومتي جامايكا وباربادوس الاعتراف بالدولة الفلسطينية    |     "الخارجية" ترحب بقرار جامايكا الاعتراف بدولة فلسطين    |     نيابة عن الرئيس: السفير دبور يضع اكليلا من الزهور على النصب التذكاري لشهداء الثورة الفلسطينية في بير    |     الرئيس يدعو لاقتصار فعاليات عيد الفطر على الشعائر الدينية    |     "هيومن رايتس ووتش": التجويع الذي تفرضه إسرائيل على غزة يقتل الأطفال    |     فرنسا تقترح فرض عقوبات على إسرائيل لإرغامها على إدخال المساعدات إلى غزة    |     ارتفاع حصيلة العدوان على غزة إلى 33,360 شهيدا منذ السابع من تشرين الأول الماضي    |     اليونيسف: غزة على حافة الدمار والمجاعة    |     أردوغان: سنواصل دعمنا للشعب الفلسطيني حتى إقامة دولته المستقلة    |     قوات الاحتلال تقتحم طولكرم وتعتقل سبعة مواطنين    |     غوتيرش ينتقد منع الصحفيين الدوليين من دخول غزة و"رابطة الصحافة الأجنبية" تعرب عن مخاوفها    |     رئيس الوزراء يلتقي وزير الخارجية السعودي في مكة    |     الرئيس المصري يستقبل رئيس الوزراء محمد مصطفى    |     الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد جلسة حول الشرق الأوسط والقضية الفلسطينية
أخبار الرئاسة » رئيس الوزراء المكلّف يواصل اللقاءات المكثّفة والمشاورات لتشكيل الحكومة ووضع برنامجها تمهيداً لتقديمه
رئيس الوزراء المكلّف يواصل اللقاءات المكثّفة والمشاورات لتشكيل الحكومة ووضع برنامجها تمهيداً لتقديمه

رام الله 25-3-2024 
عقد رئيس الوزراء المكلّف محمد مصطفى، عدداً من اللقاءات التشاورية مع العديد من الفعاليات وممثلي الفصائل والمجتمع المدني والوفود المختلفة، استمراراً للمشاورات التي يُجريها لتشكيل الحكومة التاسعة عشرة
.

واجتمع مصطفى خلال الأيام الماضية مع وفود من الجبهة الديمقراطية، وحزب الشعب، وجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، وجبهة التحرير الفلسطينية، إضافة إلى لقاءات تشاورية مع وفد موسع من ممثلي مؤسسات المجتمع المدني، ووفد من فعاليات مدينة القدس.

وأكّد رئيس الوزراء المكلّف خلال اللقاءات أن الحكومة المقبلة ستعمل على مبدأ الشراكة والحوار مع كل أطياف المجتمع، وأنها ستقوم بمأسسة هذا الحوار وهذه الشراكة بما يضمن التعاون والتعاضد، لتمكينها من القيام بالمهام التي أُوكلت إليها.

وأشار إلى تقدم العمل في تشكيل الحكومة وصياغة الخطوط الرئيسية لبرنامج عملها، والأولويات الوطنية، التي سيتم تقديمها وفق المدة القانونية.

وأعاد مصطفى التأكيد على أن برنامج عمل الحكومة سيغطي كل البنود التي وردت في كتاب التكليف، وسيبني عليها من أجل صياغة برنامج وطني يمكّن الحكومة، بدعم وتمكين من كل الأطراف، من مواجهة التحديات الكبيرة والخطيرة التي تواجه أبناء شعبنا وقضيتنا الوطنية، والتي وصلت إلى مستويات غير مسبوقة، سواء على صعيد حرب الإبادة المتواصلة ضد أبناء شعبنا في قطاع غزة، أو حرب استباق الزمن للاستيلاء على الأرض في الضفة الغربية ومدينة القدس، من خلال سياسات الاستيطان والحصار المالي والاقتصادي وسياسات الخنق والتقييد التي يمارسها الاحتلال.

وقال رئيس الوزراء المكلّف: "ستستلم الحكومة الجديدة مهامها، حال المصادقة عليها، في ظروف يمكن اعتبارها الأصعب منذ عقود، وتشكل منعطفاً سيحدد مسار قضيتنا الوطنية بالحرية والاستقلال لعشرات السنين القادمة. إن هذا هو الوقت للوحدة، والتماسك، والشراكة، وسنعمل على أن تكون الحكومة، إضافة إلى العمل على الأوليات التي سيتم تحديدها في برنامج عملها، رافعة للمشروع الوطني، وهو ما يتطلب بالضرورة الدعم والتعاون من كل الأطراف والجهات لتمكينها من القيام بهذه المهمة الوطنية".

وأكّدت كل الفعاليات والوفود أهمية الحوار، ووحدانية التمثيل، والعمل وفق الأولويات الوطنية، ودعمها لهذه الأولويات، والعمل من أجل تحقيقها ضمن منظومة العمل الوطني القائمة على الشراكة والحوار والوحدة الوطنية.

2024-03-25
اطبع ارسل