التاريخ : الثلاثاء 28-05-2024

السعودية تدين استهداف الاحتلال خيام النازحين في رفح    |     الاتحاد الأوروبي والنرويج يجددان الدعم للسلطة الوطنية    |     ارتفاع حصيلة العدوان على غزة إلى 36050 شهيدا و81026 مصابا    |     الرئيس يُصدر قرارا بتعيين أمل فرج رئيسا لديوان الرقابة المالية والإدارية    |     هيئة الأسرى: ضرب معتقلي النقب وترهيبهم لثنيهم عن لقاء محاميهم    |     الرئيس الفرنسي يدعو إلى احترام القانون الدولي ووقف اطلاق النار فورا في غزة    |     شكوى جديدة للجنائية الدولية حول جرائم الاحتلال بحق الصحفيين في غزة    |     بوريل: يجب احترام قرارات المحكمة الجنائية الدولية وتركها تعمل دون تهديد    |     مصر تدين قصف خيام النازحين في رفح وتطالب بتنفيذ أوامر العدل الدولية    |     مقررة أممية: الإبادة الجماعية بغزة لن تنتهي دون ضغوط خارجية ويجب فرض عقوبات على إسرائيل    |     رئيس الوزراء يطالب بتوفير حزمة دعم مالي طارئة والضغط على إسرائيل لوقف قرصنة أموالنا    |     الأردن يدين استمرار الاحتلال بارتكاب جرائم حرب في قطاع غزة    |     الكويت: ما يقوم به الاحتلال في غزة يكشف بشكل جلي ارتكابه إبادة جماعية وجرائم حرب    |     إسبانيا والنرويج وأيرلندا تطالب بوقف فوري لإطلاق النار في غزة وتعزيز الجهود الإنسانية    |     قطر تدين قصف مخيم للنازحين في رفح وتدعو إلى إلزام إسرائيل قرار العدل الدولية    |     سلطنة عُمان: الأفعال الشنيعة التي ترتكبها دولة الاحتلال تستوجب تدخلًا دوليًا رادعًا    |     الأونروا: الهجمات على رفح مروعة    |     "فتح" في الذكرى 60 لتأسيس المنظمة: ستبقى منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا وقائدة نضالنا حت    |     مدعي عام الجنائية الدولية: لا أحد يملك رخصة لارتكاب جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية    |     مصطفى: عدد البلدان الأوروبية المعترفة بدولتنا سيتضاعف قريبا    |     الكنيست تصادق على مشروع قانون للاستيلاء على مخصصات عوائل الشهداء والأسرى المحتجزة    |     أبو ردينة: استهداف خيام النازحين في رفح مجزرة فاقت كل التوقعات وتتطلب تدخلا فوريا لوقف هذه الجرائم    |     السفير دبور والوزير المرتضى يوقعان اتفاق توأمة بين القدس وطرابلس    |     كإجراء تعسفي: إسرائيل تمنع قنصلية إسبانيا في القدس من تقديم الخدمات للفلسطينيين
اخبار متفرقة » "القوى" تؤكد أهمية تضافر الجهود لوقف حرب الإبادة التي يرتكبها الاحتلال بحق أبناء شعبنا
"القوى" تؤكد أهمية تضافر الجهود لوقف حرب الإبادة التي يرتكبها الاحتلال بحق أبناء شعبنا

شددت على أهمية أوسع مشاركة في يوم الأسير الفلسطيني

رام الله 8-4-2024
- أكدت القوى الوطنية والإسلامية، اليوم الاثنين، أهمية تضافر كل الجهود لوقف حرب الإبادة والتدمير التي يمعن الاحتلال الإسرائيلي في مواصلتها بحق أبناء شعبنا في قطاع غزة، والضفة الغربية بما فيها القدس، ورفضه الانصياع لقرارات محكمة العدل الدولية أو حتى مجلس الأمن الدولي.

ونعت "القوى"، في بيانها، عقب الاجتماع القيادي الذي عقدته، إلى جماهير شعبنا العظيم وأمتنا وأحرار العالم، الأسير القائد الوطني وليد دقة، الذي استُشهد نتيجة للإهمال الطبي المتعمد وغطرسة الاحتلال ورفض إطلاق سراحه للعلاج، كما جرى مع العديد مع الأسرى، وهو الذي قضى أكثر من 38 عاما من الصمود في زنازين الاحتلال، مجسدا صمودا لا يلين وعطاء لا ينضب.

وحمّلت الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية كل هذه الجرائم التي يتعرض لها أسرانا البواسل، خاصة أسرى وأسيرات قطاع غزة الذين يتعرضون للإخفاء القسري والإعدامات الميدانية.

وشددت "القوى" على أهمية أوسع مشاركة لشعبنا في يوم الأسير الفلسطيني الذي يصادف السابع عشر من نيسان من كل عام، مؤكدة أهمية إحياء فعاليات هذا اليوم في محافظات الوطن كافة، وداخل أراضي عام الـ48 وفي مخيمات اللجوء والشتات والعديد من عواصم العالم، بمشاركة أحرار العالم وذلك يوم الأربعاء المقبل (17-4-2024)، عند الساعة الـ12 ظهرا.

وأكدت خطورة ورفض ما يحاول الاحتلال الترويج له باقتحامات المسجد الأقصى المبارك وذبح القرابين وجلب الأبقار الحمراء وغير ذلك، في محاولة للمساس بالقدس عاصمة دولتنا الفلسطينية المستقلة، وأماكنها المقدسة الإسلامية والمسيحية.

وتوجهت بالتحية إلى "الرفاق في جبهة التحرير العربية لمناسبة انطلاقتهم المجيدة ونضالهم منذ البدايات، في إطار الثورة الفلسطينية المعاصرة"، مؤكدة دورها الوحدوي والريادي في إطار منظمة التحرير الفلسطينية، ودور الأمين العام، القائد الوطني ركاد سالم، ورفاقه، في هذه المسيرة الخالدة.

2024-04-08
اطبع ارسل